كن كالشعلة تحترق من اجل انارةالطريق للاخرين
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وأنا أتأمل السماء وأطالع النجوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
romio_jordan



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 21/10/2008

مُساهمةموضوع: وأنا أتأمل السماء وأطالع النجوم   الأحد نوفمبر 02, 2008 12:00 am

وأنا أتأمل السماء وأطالع النجوم.."
وجدتُ نفسي وحيداً تائهاً أتخبط هنا وهناك
اذكر تلك التي تجري مجاري الدم.."
اذكرها وأتذكر كل همسه من همساتها"
أتذكرها أنني لن استطيع أن أنساها..

هكذا وجدتُ نفسي لا أفكر بأنثى سواها
نعم تلك ألأنثى ألمتمرده استطاعت أن تجعلني
لا انظر إلى غيرها جعلتني أسير هواها

نعم يا لها من أنثى استطاعت ان تسلب الروح
يالها من انثى استثنائيه لها قدرةً فائقه
ان تجعل مشاعري واحاسيسي
ونبض قلبي لا تشعر ولا تحس ولا تنبض الا بها
استطاعت ان تجعلني انظر
إلى القمر وكأني أراها

انظر إلى الشمس وكأني أراها استطاعت
ان تجعلني لا انظر إلى غيرها ولن أجد في غيرها
ما وجدتهُ فيها نعم تلك ألأنثى التي جعلت النساء
من بعدها سراب ما أجملها

اعترف إنني أحبها ولن أحب سواها
نعم تلك ألأنثى التي ارتقيت بحبها
حتى ارتقيت به ِإلى أعلى درجات جنوني
نعم أنا مجنون الأمس ومجنون اليوم
ومجنون غداً في حبها

آه يا قلبي إلى متى ستظل أسير هواها
إلى متى ستظل ذالك ألأنثى ألمتمرده
تعاند وتكابر وتتلذذ في عذابك
ما ذنبكَ يا قلبي حتى تعاهد نفسكَ أن لا تحب سواها
وهيا تضحك وتمرح وتلهوا وتناظر إلى البعيد

نعم أحبها اعشقها ولن أحب سواها
فمن اعشقها ليس لها شبيهةً في النساء
فهيا أنثى لا توجد غيرها على هذه الأرض
أنثى استطاعت أن تجعلني لا انظر إلى غيرها
أنثى ليس ككل البشر من الإناث أنها ملاك
أرسلها رب العالمين إلى الأرض
هكذا أراها
لا أنكر أن لها عيوباً كثيرةٍ لكن حبها
جعلني لا أرى أي عيباً لها جعلني أتغاضي
عن بعض أخطائها

أيها الأنثى التي هيا بناظري ملاك خذيني
إليكِ ودثريني فكم اشتاق إلى همسات في
منتصف الليل خذيني لكي تنثري على جسدي
شعاعاً من نور التمسهُ من جسدكِ

خذيني داءً وأنتي الدواء خذيني
جريحاً وأنتي الشفاء
خذيني أسيراً وإنتي السجان
اه كم أعشقكِ أيها الأنثى التي
جعلت قلبي أسير هواها
وحياتي وروحي وعمري فداها
خذيني إليكِ واعلمي إنني
حلقتُ في سماء الأرض وبحثتُ في
كل المدائن والقلاع ونظرت إلى كل
النساء من سائر الأجناس ولاكنني
وجدتُ نفسي أسير حبكِ ولن أحب أنثى
سواكِ
همســــه..."

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
>*<(كبرياء أنثى)&gt



عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 03/03/2009
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: وأنا أتأمل السماء وأطالع النجوم   الثلاثاء مارس 03, 2009 6:27 am

كلمات رائعه

ماننحرم جديدك

مودتي
*..كبرياء أنثى..*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رجـل مـن زمـن الأوفـيـاء



عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 04/01/2010
العمر : 31
الموقع : طائر مـهاجـــر

مُساهمةموضوع: شـــكرا على إبداعك   الإثنين يناير 04, 2010 7:38 pm

قرأت احاسيسك الصادقة وأعجبتني:

أعـلـم أنه دائما تكـون الذكرى قاسية عندما تأتيك وحيدا ...
وتقسو عليك الذكرى حينما تذكرك بكـل همـسه من هـمـساتـها...
وياصديقي تقسـو الذكـرى بذات إذا كانت مع أنثى متمردة...
فهي تـسـلب روحـك بقدرتها الفائقة... وتجعل احاسيسك لاتشعر إلابها
ونبضك لاينبض إلاعندما تراها...
وحتما ستنسيك جميع النساء لأنك رأيت فيها جميع النعم...
ودائما ياصديقي المحب يرى محبوبه خاليا من العيوب
بل حتى عيوبه هى بالنسبة له كالحسنات...
فارويدك رويدا لاتدعها تمزف قلبك وتجعلك وحيدا للأبد...
فهي لاتعدو كـونها "كما تقول" : أنثى مـتـمردة.........


&رجـــل مـــن زمـــــن الأوفــــياء&
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وأنا أتأمل السماء وأطالع النجوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الحب الصادق :: الفئة الاولى(الحب الصادق) :: المنتدى الادبي :: قسم الشعر والخواطر-
انتقل الى: